إطلاق جدارية “العيش المشترك والتماسك المجتمعي”

إطلاق جدارية “العيش المشترك والتماسك المجتمعي”
السبت 28 نوفمبر, 2020

أطلقت اليوم شبكة الوقاية المجتمعية في الكرك ضمن مشروع شبكة المدن القوية بالشراكة مع معهد الحوار الاستراتيجي ومعهد غرب آسيا وشمال أفريقيا  WANAجدارية تحت عنوان “العيش المشترك والتماسك المجتمعي ” حيث تجسد الجدارية رسائل الامن والسلام مخاطبةً كافة الفئات في المجتمع الاردني.

ويأتي دور شبكات الوقاية المجتمعية الثلاثة في الأردن في المحافظات الكرك والزرقاء واربد، ممثلةً بأعضاء البلديات وناشطين وحقوقيين ورجال الدين، في خلق التماسك المجتمعي ونشر رسائل السلام ونبذ التطرف العنيف من خلال التشبيك مع المجتمعات المحلية ونشر التوعية ومساندة الجهات ذات الاختصاص.

تمت اطلاق الجدارية بحضور المديرة التنفيذية لبلدية الكرك الكبرى المهندسة ساجدة الرهايفة وبمشاركة عدد من اعضاء الشبكة وجمهور من المهتمين .

المديرة التنفيذية اكدت على اهمية هذا الجهد في تعزيز فدرة المجتمع على ترسيخ مفاهيم الاعتدال وفرص التبادل الايجابي للاراء والافكار على اساس الاحترام والقبول المتبادل .

عضو الشبكة المحامية احلام المسنات اثنت على فكرة الجدارية كونها تشكل جزءا من الجهد من اجل استدامة الافكار الخلاقة في ترسيخ مفاهيم قبول الاخر  وادماج الفن كوسيلة هامة من وسائل التعبير عن افكار الشبكة واهدافها .

    الاستاذ خالد البرقان عضو الشبكة اكد على اهمية هذا العمل خاصة في تقريب الافكار البناءة للشباب وتعميق الاحساس الشبابي بالعمل الجماعي القائم على التشارك والمعاني السامية التي يشكل الفن احد ابرز مكوناتها .

يذكر ان مشروع شبكة المدن القوية والذي يمتد تطبيقه على مدى سنتين، هو ضمان تعزيز تنسيق البرامج الهادفة الى الحد من ومواجهة التطرف العنيف في بلديات مختارة في الأردن ولبنان. ويعمل على بناء قدرات البلديات المشاركة والممثلة بشبكات الوقاية المجتمعية في محافظات الكرك والربد والزرقاء حيث يقوم معهد غرب آسيا وشمال افريقيا بالتعاون مع أعضاء الشبكات على تصميم برامج من شأنها أن تساهم في دعم تطوير السياسات الوطنية بما يتعلق بمواجهة والقضاء على التطرف العنيف عن طريق بناء بنية تحتية محلية متمثلة بشبكات الوقاية المجتمعية، علماً أن المرحلة الأولى من البرنامج كانت قد بدأت منذ عام ٢٠٠٦.  كما يتم تنفيذ برنامج مماثل وبالتزامن في ثلاثة بلديات مختارة من لبنان. شبكة المدن القوية هي الشبكة الدولية الاولى والوحيدة من نوعها التي تضم سلطات وادارات محلية وناشطين من المجتمع المدني يعملون معا من اجل بناء وتشجيع التماسك والصمود المجتمعي ومرونته للوقاية من التطرف العنيف.  تم إطلاق شبكة المدن القوية في الجمعية العمومية للأمم المتحدة في سنة 2015 وهي تضمّ اليوم أكثر من 130 مدينة تمثل مناطق عالمية رئيسية وتعمل باستمرار على تطوير الهياكل والسياسات والبرامج المتعددة القطاعات لمنع ومكافحة التطرف العنيف.


مواضيع ذات صلة

شبكة الوقاية المجتمعية مشروع شبكة المدن القوية معهد غرب آسيا وشمال أفريقيا (WANA)